Saturday, February 07, 2009

الصمت و الهذيان


الصمت هو الحل الوحيد لحالة الهذيان التى تطل عليا كلما دخلت النت وأتبعت نفسى اﻵماره بالسوء وبدأت
فى قراءه أخبار.. مدونات أو تعليقات على اﻷخبار والمدونات
من نصر حماس اﻵلهى..لبطولة حضرتللو أوردغان أفنذم..لصراع حماس وفتح على أموال أعادة بناء غزه والتى ستنتهى حتما فى بنوك سويسرا كما حدث من قبل..رحم الله أبا زهوه..لتحول قطر الى دوله عظمى...لتكاتف المدونين ﻷنهاء الوجود الصهيونى عن طريق مدونه موحده باللغه اﻷجنبيه اﻷولى والتانيه..لهلفطه جورنالجيه الحكومه ومايسمى بالمعارضه..حالة
هذيان جماعيه الصمت الوقور هو الرد الوحيد المنطقى المتاح عليها
******************
حد متابع اﻷنتخابات اﻷسرائيليه
شخصيا أحاول قدر اﻷمكان..الكفه ترجح فى أتجاه اليمين..الليكود ونتانياهو..
وحزب فاشيستى
رافعا شعار "لامواطنه بلا ولاء"..يعنى عرب أسرائيل يتفضلوا يورونا عرض أكتافهم لو ماعندهمش ولاء لدولة أسرائيل..ترانسفير يعنى على المنطقه الخاضعه للسلطه -تٌقرء بالضمه والفتحه- الفلسطينيه
*****************
وفى حركة ألتفاف بارعه ومناوره سياسيه يعجز عنها أحمد حسنين باشا و السيد ونستون تشرشل نفسه..تتجه نيه عرب أسرائيل لمقاطعه اﻷنتخابات البرلمانيه القادمه.
.تضامنا مع أهل غزه وكشفا ﻷكذوبه الديموقراطيه اﻷسرائيليه.
.وكده أثبت عرب أسرائيل عروبتهم.
.فال"لافعل" هو أفعل مايفعله العرب.
. طول عمرى أقول أهل مكه أدرى بشعاب مكه
.بس دى فعلا عدت عليا..وبالذات أنه من سنوات نفس اللافعل أتى بنتانياهو الى الحكم
...يامثبت العقل يارب
*******************
كلنا طبعا نعرف مقدار الثانيه الواحده.
...تمام
قالك أيه
مليون ثانيه=١١,٥٧ يوم
وبليون ثانيه=٣١,٧ سنه
(يعنى لو أتحكم عليك النهاده يالسجن بليون ثانيه تطلع أن شاء الله سنه٢٠٤١ )
ترليون ثانيه = ٣١٦٨٨ سنه و٢٦٩ يوم ١٧ ساعه ٣٤ دقيقه و٢٥ ثانيه
علماء اﻷنثروبولوجيا اﻷجتماعيه بيقوللوا أننا كبشر لسه بنتوه فى اﻷرقام الكبيره دى..عادة ممكن نفهم بشكل واضح اﻷرقام الصغيره جدا خمسه عشره وحتى المائه ﻷننا نستطيع تخيلها بصريا..نتيجه أننا فى حياتنا اليوميه نتعامل مع خمسة أصدقاء..نجلس فى أتوبيس به ٢٠-٢٥ راكب ممكن..بعد المائه القدره على التخيل البصرى تختفى.
*************************
الخبراء لازالوا يتناقشوا حول النتائج الجيوبولوتيكيه للأزمه الماليه-اﻷقتصاديه الحاليه..
.وسيل من المقالات ( هنا وهنا مثلا ) تتحدث عن العالم بعد تلك اﻷزمه..
الشاهد أن الواقع أكثر قتامه من توقعات الخبراء..
..مثلا معدلات البطاله تفوق كل توقعات الخبراء.
..كندا فقدت ١٢٩ألف وظيفه فى شهر يناير فى حين كانت التوقعات تدور حول ٤٠ ألف فقط.
.أمريكا فقدت حوالى ٦٠٠ألف
اﻷزمه وصلت اﻷقتصاد الحقيقى وضربت حتى تويوتا أكبر وأنجح شركات العالم....ألخ ألخ
ترى إلى أين سيذهب العالم وماهى تداعيات تلك اﻷزمه فعلا..؟؟ تدهور أمريكا..تحول العالم من دوله واحده سائده إلى عالم ذو مراكز متعدده....أم شئ أبشع وأكثر توحشا..فاشيه موسولينى..نازيه هتلر كانا نتاج مباشر ﻷزمه العالم اﻷقتصاديه فيما بعد الحرب العالميه اﻷولى..هل سيعيد التاريخ نفسه..؟؟

5 comments:

^ H@fSS@^ said...

ابو فارس
كل اللي صايبك بالاكتئاب او الصمت الاجباري هو نفس اللي صايبني
حالة عبثية يعيش فيها العالم على جميع المستويات اعتقد ان بيكيت نفسه كان يعجز على الاتيان بيها من ضمن افكاره او مسرحياته الموغلة في العبثية

و لسه امبارح شايفة مسرحية خطابية هزلية لحماس بقيادة مشعل
لكن اهم شئ كلهم لابسين الكوفية الفلسطينية اللي بقت رمز اهم من القضية نفسها
لدرجة اني افتكرت جملة استفان روستي الشهيرة لفردوس محمد لم اقالها ثواني، حتحزم و اجيلك
فهما بيعملوا كدا
بيتحزموا بالكوفية و يطلعوا يلقوا خطب عن النصر الالهي
و الصمود العربي
و ووو
و جم عرب 48 طينوها
غير الاحوال الاقتصادية اللي هنا

بجد حاجة متفرحش بتاتا
انا عقلي طار خلاص


تحياتي

Yasser_best said...

تلمس نقطة بالغة الأهمية في نهاية تدوينتك الشاملة: الأزمات الاقتصادية تفرز دكتاتورية وفاشية سياسية
ليست المسألة مقصورة على هتلر أو موسوليني، بل إنها مسألة ضاربة في أعماق التاريخ

تذكرت أثناء قراءة جزئية العرب ومواقفهم الغامضة بدون فعل، كتاب عبد الله القصيمي "العرب ظاهرة صوتية"
بالمناسبة، هذا الكتاب يستحق القراءة
مودتي

على باب الله said...

احب أضيف هزيان جديد لانج قريته في جرنال مصري محترم بيقول ما معناه

" الأزمة الإقتصادية الحالية هي مؤامرة أمريكية صهيونية على العرب

إزاي بقى .. شوف يا سيدي مش فاكرين قبل الأزمة لما أسعار البترول ضربت و طلعت في العلالي ... طبعاً ده مكسب جامد للعرب ... قوم أيه بقى .. قوم أمريكا و الصهاينة يفبركوا الإنهيار الإقتصادي اللي بالك فيه ده يقوم البترول سعره ينزل و العرب يخسروا "

تام تارا لالم ... تم تم

---

الازهرى said...

العالم المحيطبنا اصبح مستعصٍ
على فم الكثيرين
فلا شىء يسير عبر منطق مفهوم

ولكن الصمت فى رأيي ليس الحل
فليقل كل منا رأيه فى ما يحدث ولربما يأتى غد يكون لتلك الكلمات صدى


انا لا اتابع الانتخابات الاسرائيلية ولا غيرهافقد انعزلت فى العمل والدراسة لان الاحداث مكررة ومتوقعه بطريقة تدعوا الى الملل

تحياتى دوما

أبوفارس said...

حفصه العزيزه
التجاره شطاره..وتسعه أعشار الرزق ف التجاره..والحدق يفهم..أما مقولة أستفان روستى الخالده..فهى شعار المرحله وذلك حتى أشعار آخر..سلامتك من اﻷكتئاب والهم..تحياتى ومودتى
************
د.ياسر..يشرفنى حضورك..وتسعدنى متابعتك..وتعليقاتك المختصره العميقه تثير موجه من التفكير..
شرقنا اﻷوسط التعيس به دلائل وأشارات مرعبه على صعود حركات وأتجاهات شبه فاشيه..وقودها ملايين المتعلمين من الشباب..والذين أنسدت أبواب اﻷمل أمامهم...نتيجه فشل كامل فى التنميه...وأنتشار فكر غوغائى..أقصائى..يطرح تحليلات بسيطه وحلول أبسط لكافة المشاكل..وأستعداد الجميع لتسليم حاضرهم ومستقبلهم لزعامه كارزميه..بل بحثهم عنها...وربك يستر...تحياتى وصادق مودتى
****************
على باب الله..أنت قلتها "تام تارا لالم ... تم تم "...يبدو أننا نعيش فى سيرك..مش مرسح كبير على رأى عمنا يوسف بك وهبى...تحياتى
****************
أزهرى ربنا معاك فى المذاكره واﻷمتحانات..أما الصمت فهو أحتراما للنفس ﻷن ماأفكر فيه سيعرضنى لما لاأحبه...وعموما التاريخ والواقع هما أكبر معلم..أشفاقى هو من تمن الدرس...تحياتى ومودتى