Monday, June 18, 2007

مصطلحات سياسية جديدة

الدستور

هو الشئ الوحيد اللى كلما يتعدل..البلد يتعوج اكتر
المواطنة

ان توطن نفسك على انة مفيش فايدة
خطاب الرئيس

كلام يكتبة شخص ليقراة شخص اخر

على اشخاص يعرفون ان شخصا اخر هو الذى كتبة

لكنهم يصفقون للشخص الذى يقراءة

مجلس الشعب

هو الهيئة التى تساعد الحاكم لكى يجلس على الشعب
التحديث

السياسات الحكومية التى تؤدى الى جعل المواطن يمشى فى ربوع الوطنوهو يتحدث مع نفسة

التعددية

حرص نظام الحكم على ضمان تعدد الفترات الرئاسية للحاكم

بحيث يستمرفى الحكم حتى يعدد الناس علية

سيناء

شبة جزيرة حررها المصريون بدمائهم

ليمنعوا الاسرائليين من التجول فيها بالملابس العسكرية

ولتسمح لهم اتفاقية كامب ديفيد بالتجول فيها بالمايوهات

قانون الطوارئ

القانون الذي يسمح للحاكم باعتقال من يشاء كلما طرأ ذلك على بالة

العصيان المدنى

خروج المدنيين لاعلان رفضهم لسياسات الحكومة

قبل ان يضربهم الامن المركزى بالعصيان

الصراع الطبقى

صراع الشعب من اجل ازالة الحاكم الذى طبق على نفسة لعشرات السنين

سياسة الإ عتدال

قيام الحاكم بالاعتدال على العرش فى نهاية فترتة الرئاسية

لكى يبدأ فترتة الرئاسية الجديدة

الترشيح

الفلتر الذى لابد من استخدامة للتمكن من عصر خيرات البلاد حتى اخر قطرة

اقرار الذمة المالية

تقديم المسئول الحكومى عند بداية شغل منصبة اقرارا

يؤكد فية ان ذمتة انتقلت الى ذمة الله

الكسب غير المشروع

قيام الحاكم بكسب رزقة من نهب اموال المشروعات الحكومية

من غير ان يركز على مشروع واحد بالذات

التضخم

الحالة التى تصيب الشعب بعد ربع قرن من ضربة على قفاة

العدل

عدل المواطن حتى يأخذ على قفاة بشكل مريح لمن يضربة

السواد الاعظم

هو السواد الذى يشوفة الشعب

الذى يسكت معظم ابنائة على استبداد وفساد حكامة

تطوير التعليم

العمل على جعل كل طالب مصري طور في برسيم.

سياسة التقشف

تجويع الشعب الى ان يتقشف جلدة

اعادة الهيكلة

توفير كل الضمانات الامنية والسياسية لعدم ترك الحاكم لعرش السلطة

الا وهو هيكل عظمى

السيدة الفاضلة

السيدة التى تفضل هى وزوجها فى الحكم لاكثر من ربع قرن

حزب الاغلبية

الحزب الذى يذيقك الغلب والذل وتعيش تحت حكمة اغلب فترات حياتك

الانجازات

المشروعات التى تفتتحها الحكومة ويضخمها اعلامها لحد الناس ما تجيب جاز

العالم التالت

العالم الذى يتم فية توريث الحكم دون ان يجرؤ الشعب على قول تلت التلاتة كام

الانفراد الصحفى

انفراد بلطجية الحكومة بالصحفيات لهتك اعراضهن على سلالم نقابة الصحفيين

النظرية النسبية

النظرية التى ابتكرها اينشتاين

وطبقها شخص اخر بتشكيل الوزارة من مجموعة من النسايب


__._,_.___

7 comments:

زكرياء said...

الله عليك...صحيح مائة بالمائة للأسف، لكن من كثرة الهم و الغم صارت هذه الأشياء مثيرة للضحك...طبعا في عالمنا نحن فقط و هذه هي المصيبة‌ التي لا أفهمها...
و شكرا على نصيحتك بزيارة مدونة صديقك د. أسامة، موسوعي بالفعل و ممتع هو ما يكتبه...
زكرياء

Ossama said...

الله ينور يا حاج خالد دي من فوائد القعدة في البيت تقعد تتحفنا بهذه المصطلحات
ممكن تضيف كمان
الامن القومي
ودي معناها
الا يمكن تعيين اي حد في اي منصب في اي دولة عربية الا من قرايب الحاكم اي من قومه
واللي مالوش خير في قومه
حيبقاله خير في مين؟؟
خير في سلامة وسلامة في خير يا ابو فارس
وميرسي على التوصيات اللي بتجيب زباين تقرانا

أبوفارس said...

لا والله التعريفات دى وصلتنى ع اﻷيميل..
أنا أعدت صياغه البعض وأضفت أتنين أو ثلاثه..وهى مفتوحه للأضافه..
الصديق الجديد زكريا..
شاكر على المرور..د.أسامه سميع وذواقه من الدرجه اﻷزلى كما رأيت أنت نفسك..
د.أسامه
أنا أستمتع بكل ماتكتب وأحب أن أرى غيرى يستمتع مثلى..بس ببساطه..
صباح الفل ع الكل..خالد

واحد مصرى said...

أبو فارس العزيز

الف سلامة عليك... متأخرة شوية بس سامحني.. كان عندي غطس شغل كبير و اثناء هذا الغطس سافرت الى القاهرة في زيارة سريعة لمدة اربعة ايام و بعدين رجعت مغموم طبعا على حال الناس و البلد..... على العموم انا قرأت كل ما فاتني من كتاباتك و سوف اقوم بالتعليق على الكلام الجميل اللي انا قرأته...... و يحيا دستور سكسونيا يا دكتور خالد.... مع تمنياتي بشفاء تام من الجراحة.. دمت بخير

أبوفارس said...
This comment has been removed by the author.
حـنــين said...

جميل اللعب بالكلمات

بس وبعدين
أنا خايفة
أن تتسمر العلاقة بين الناس والحكم في مستوى لا تبارحة
رشوة وفساد وتزوير .. و
تنكيت

أبوفارس said...

عزيزى يامصرى
حمدالله بالسلامه..شاكر على التمنيات الطيبه..ومستنى تعليقك..تحياتى عزيزتى حنين
خطوه عزيزه أرجو أن تتكرر..
النكته سلاح مصرى أصيل تفوقنا فيه..وأن لم نكن الوحيدين..
كل الشعوب التى تعرضت لقهر طويل لجأءت للنكته كسلاح و للتشهير بقاهيريها..

الروس مثلا يتمتعوا بقدره عاليه على التنكيت..وقد أندهش أصدقائى الروس من قدرتى على مجاراتهم فيما يشبه "القافيه" ..ونكاتهم السياسيه والجنسيه لاذعه كالمصريين تماما..

أما أننا سنقف هنا..والله ماأنا عارف..ولاأتمنى طبعا..بس من حيث أقيم الحاله شكلها وحش خالص..تحياتى..وتقديرى..خالد